أسئلة و أجوبة
العنوان : منزلة حسن الخلق في الإسلام
السؤال :

مامنزلة حسن الخلق في الإسلام ؟

اسم المجيب : اللجنة الدائمة للإفتاء
عدد الزيارات : 2548 زيارة
الإجابة :


(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 335)

التمهيد : منزلة حسن الخلق في الإسلام
الأخلاق جمع خلق ، وهو الصورة الباطنة في الإنسان : يعني السجايا والطبائع ، وهي أوصاف الإنسان التي يعامل بها غيره، أو هي ما صار عادة للنفس وسجية لها على سبيل الرسوخ ويستحق الموجود بها المدح أو الذم ، وهي تنقسم إلى قسمين : محمودة ومذمومة، فالمحمودة هي الحسنة ، وللخلق الحسن منزلة عظيمة في الإسلام ، وتعددت الأحاديث الدالة على ذلك وتنوعت ؛ ففي حين يجعل حسن الخلق من الإيمان ، بل ويجعله أكمل خصال الإيمان فيقول صلى الله عليه وسلم : أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا فإيمان الذين أحسنوا الخلق زائد على من دونهم في حسن الخلق .

(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 336)

وفي حين آخر يصرح بأن حسن الخلق من أفضل ما أعطي الإنسان ، سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله ، ما أفضل ما أعطي المرء المسلم ؟ قال: الخلق الحسن .
وأخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن صاحب الخلق الحسن يبلغ بخلقه درجة الصائم القائم ، فقال: إن المؤمن ليدرك بحسن خلقه درجات الصائم القائم .
كذلك أخبر أن حسن الخلق أثقل ما يوضع في الميزان ، فقال: ما من شيء يوضع في الميزان أثقل من حسن الخلق، وإن صاحب حسن الخلق ليبلغ به درجة الصوم والصلاة .

وبين صلى الله عليه وسلم أن صاحب الخلق الحسن أحب الناس إلى الله وأقربهم منه من النبي صلى الله عليه وسلم مجلسا ؛ فقال: ألا أخبركم بأحبكم إلى الله وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة ؟ قالوا : بلى، قال : أحسنكم خلقا .
كذلك ذكر أن أكثر ما يدخل الناس الجنة : حسن الخلق ؛ فقال صلى الله عليه وسلم : أكثر ما يدخل الجنة تقوى الله وحسن الخلق .


(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 337)

وقال صلى الله عليه وسلم في بيان منزلة صاحب الخلق الحسن ودرجته في الآخرة وأنها أشرف المنازل أنا زعيم ببيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقا ، وببيت في وسط الجنة لمن ترك الكذب وإن كان مازحا ، وببيت في أعلى الجنة لمن حسن خلقه .
وكان صلى الله عليه وسلم يأمر بمكارم الأخلاق ، وكان هو ذاته مثلا أعلى للخلق الحسن حتى قال عنه ربه سبحانه وتعالى: وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ .
وأوصى من كان من خواص أصحابه معاذ بن جبل بحسن الخلق فقال له : اتق الله حيثما كنت ، وأتبع السيئة الحسنة تمحها ، وخالق الناس بخلق حسن .
وفي المقابل ذكر أن سوء الخلق ينقص من الإيمان ؛ فقال صلى الله عليه وسلم : وإن المرء ليكون مؤمنا وإن في خلقه شيئا فينقص ذلك من إيمانه .


(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 338)

وجاء في الحديث: سوء الخلق يفسد العمل كما يفسد الخل العسل .
وفسر صلى الله عليه وسلم البر بقوله البر حسن الخلق . يعني أن حسن الخلق أعظم خصال البر كما قال صلى الله عليه وسلم : الحج عرفة .
أو أن البر يكون بمعنى الصلة ، وبمعنى اللطف والمبرة وحسن الصحبة والعشرة ، وبمعنى الطاعة، وهذه الأمور هي مجامع حسن الخلق .
وقد تنوعت عبارات السلف في تفسير حسن الخلق ، وإن كانت كلها تدور حول خصال هي: العطاء ، والاحتمال، والعفو، وكظم الغيظ، وبسط الوجه .
فعن الحسن قال: " حسن الخلق : الكرم والبذلة والاحتمال " .


(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 339)

وعن ابن المبارك قال : " هو بسط الوجه وبذل المعروف وكف الأذى " .
وعن الإمام أحمد أنه قال: " حسن الخلق أن تحتمل ما يكون من الناس " .
وقال ابن تيمية : " وجماع الخلق الحسن مع الناس : أن تصل من قطعك بالسلام والإكرام والدعاء له والاستغفار والثناء عليه والزيارة


(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 340)

له. وتعطي من حرمك من التعليم والمنفعة والمال ، وتعفو عمن ظلمك في دم أو مال أو عرض " .
وقال القرطبي : " فالمحمودة على الإجمال : أن تكون مع غيرك على نفسك فتنتصف منها ولا تنتصف لها " .
وقد اختلف في حسن الخلق هل هو غريزة أو مكتسب ؟
ورجح ابن حجر - رحمه الله - أن منه ما هو جبلي ومنه ما هو مكتسب .


(الجزء رقم : 80، الصفحة رقم: 341)

وعلى هذا فالإنسان مأمور بالمجاهدة في خلقه حتى يصير محمودا حسنا بأن يحمل نفسه على كل عمل يوجب حسن خلقها .
وما ذكر من الآثار الدالة على فضل حسن الخلق دليل على أنها مكتسبة مقدور عليها ؛ ذلك أن الله تعالى لم يكلف العباد إلا ما يطيقون ، كما قال تعالى : لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلا وُسْعَهَا .
وقال : لاَ نُكَلِّفُ نَفْسًا إِلا وُسْعَهَا .
 

المصدر :  موقع اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 

مارأيك في فكرة المشروع ؟
   
  مقبول
  جيد
  ممتاز
 
نماذج من السنة المطهرة لغرس القيم المزيد
المنظومة القيمية المزيد
سلامة الصدر من الأحقاد المزيد
تعرف معنا على مفهوم القيم المزيد
القيم المتضمنة في مقرر الحديث للصف الثالث المتوسط المزيد
خصائص القيم المزيد
لقاء د.فؤاد مع قناة المجد الفضائية المزيد
   

عداد الزوار



:286819


الاسم
الجوال
الأميل